بالصّور: متطوّعو الهلال الأحمر العربي السّوري يوزّعون المساعدات الإنسانيّة في مضايا، كفريا والفوعة

في 11 يناير / كانون الثّاني 2016، استطاع متطوّعو الهلال الأحمر العربي السّوري الدّخول إلى مضايا، كفريا والفوعة وتأمين المواد الإغاثيّة الأساسيّة لسكّان هذه المناطق المحاصرة. أرسل الهلال الأحمر العربي السّوري 44 شاحنة من دمشق إلى مضايا و21 أخرى من حمص إلى الفوعة وكفريا، جميعها محمّلةً بالمواد الإغاثيّة ومدعومة من برنامج الأغذية العالمي، منظّمة الصّحّة العالميّة واللّجنة الدّوليّة للصّليب الأحمر. وتضمّنت المواد الإغاثيّة البطّانيّات، الحصص الغذائيّة ومواد التّغذية الغنيّة بالطّاقة كالبسكويت وزبدة الفستق، إضافةً إلى المواد الطّبيّة. يمكنكم الإطّلاع على معلومات إضافيّة على موقع الهلال الأحمر العربي السّوري الإلكتروني.

استطاع متطوّعو الهلال الأحمر العربي السّوري الوصول إلى هذه المناطق بفضل موقفهم الحيادي وغير المنحاز. وتقدّم الجمعيّة الوطنيّة المساعدة والدّعم لحوالى 4.5 مليون شخص في سوريا شهريّا.

 

شارك حوالى 140 متطوّع من الهلال الأحمر العربي السّوري في قافلة المساعدات الأولى من العام 2016 إلى مضايا، كفريا والفوعة. ويظهر في الصّورة عدد من المتطوعين الّذين يتلقّون التّعليمات قبل الإنطلاق إلى مضايا. تصوير: زاهر برازي، الهلال الأحمر العربي السّوري


علم الهلال الأحمر العربي السّوري يرفرف على شاحنة محمّلة بالمواد الإغاثيّة في طريقها إلى مضايا. تصوير: يزن صافي، الهلال الأحمر العربي السّوري


تشكّلت قافلة المساعدات الإغاثيّة إلى مضايا من 44 شاحنة تابعة للهلال الأحمر العربي السّوري، محمّلة جميعها من مواد قام عدد من الشّركاء بتأمينها كاللّجنة الدّوليّة للصّليب الاحمر والأمم المتّدة والجمعيّات الوطنيّة الشّريكة. تصوير: يزن صافي، الهلال الأحمر العربي السّوري


21 شاحنة تابعة للهلال الأحمر العربي السّوري في طريقها من حمص إلى كفريا والفوعة حيث تمّ توزيع المساعدات الإغاثيّة. تصوير: عبدالعزيز الدّروبي، الهلال الأحمر العربي السّوري


في 11 يناير / كانون الثّاني 2016، قام الهلال الأحمر العربي السّوري بتوزيع عدد من المواد الإغاثيّة كالطّعام، حليب الأطفال، والبطانيّات إلى مضايا وكفريا والفوعة. وقد كان قد تمّ تأمين هذه المواد من قبل عدد من الشّركاء في الحركة الدّوليّة للصّليب الأحمر والهلال الأحمر والأمم المتّحدة. تصوير: عبدالعزيز الدّروبي، الهلال الأحمر العربي السّوري


شاحنات الهلال الأحمر العربي السّوري المحمّلة بالمواد الإغاثيّة تصل مضايا بعد حلول المساء يوم 11 يناير / كانون الثّاني 2016. تصوير: مهنّد الأسدي، الهلال الأحمر العربي


140 متطوّع من الهلال الأحمر العربي السّوري بمرافقة فرقٍ من اللّجنة الدّوليّة للصّليب الأحمر والأمم المتّحدة. تصوير: مهنّد الأسدي، الهلال الأحمر العربي


وصول المساعدات إلى مضايا. تصوير: ريهام مرشد، الهلال الأحمر العربي السّوري


متوطّعو الهلال الأحمر العربي السّوري يوزّعون المواد الإغاثيّةن بالتّعاون مع الشّركاء، على العائلات في مضايا. ريهام مرشد، الهلال الأحمر العربي السّوري


ضمّت المواد الإغاثيّة الّتي تمّ توزيعها عدد من البطّانيّات والّتي قد كان تمّ تأمينها بالتّعاون مع الشّركاء في اللّجنة الدّوليّة للصّليب الأحمر والأمم المتّحدة. تصوير: مهنّد الأسدي، الهلال الأحمر العربي


بالتّزامن مع توزيع المساعدات في مضايا، قامت فرق من الهلال الأحمر العربي السّوري بالتّوجه إلى كفريا والفوعة في محافظة إدلب. تصوير: حسن نيرابي، الهلال الأحمر العربي السّوري