العراق: الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر تتعهد بتقديم مزيد من المساعدات للنازحين

تم النشر: 14 سبتمبر 2014

جنيف/ بغداد/ أربيل -- تعهدت الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر بتكثيف أنشطتها الإنسانية في العراق وتقديم المزيد من المساعدات لما يزيد عن مليون ونصف المليون عراقي نزحوا من ديارهم نتيجة القتال المتواصل في أنحاء مختلفة من البلاد.

 

وأعرب عن هذا التعهد قادة الحركة الدولية أثناء زيارة إلى العراق، ضمّت الأمين العام للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر السيد "الحاج آس-سي"، والمدير العام للجنة الدولية للصليب الأحمر السيد "إيف داكور". وسعى الوفد  لتعزيز أواصر التعاون والتنسيق بين المكونات المختلفة للحركة التي تعمل في العراق بغية التخفيف من وطأة المعاناة الناجمة عن الوضع الإنساني المتأزم في العراق منذ بدء النزاع المسلح الحالي.

 

وقال رئيس جمعية الهلال الأحمر العراقي الدكتور ياسين المعموري الذي رافق الوفد أثناء زيارته لبعض تجمعات النازحين في العاصمة العراقية بغداد، وفي دهوك في إقليم كردستان:  "قدّم الهلال الأحمر العراقي ولا يزال المساعدات لمئات الآلاف من النازحين في 17 محافظة عراقية، إذ خلّف النزاع المسلح الحالي احتياجات إنسانية على نطاق ضخم يفوق قدرة أي منظمة إنسانية بمفردها على تلبيتها على نحو ملائم. وأضاف قائلاً: "تأتي هذه الزيارة  في إطار دعم الحركة الدولية لجهود الهلال الأحمر العراقي في إغاثة  النازحين وتلبية إحتياجاتهم الإنسانية".

 

وقد نزح ما يربو على مليون ونصف المليون شخص منذ كانون الثاني/يناير الماضي من جراء القتال الذي بدأ في الأنبار وامتد إلى الموصل ثم إلى أماكن أخرى. وشرع الهلال الأحمر العراقي بالتعاون مع اللجنة الدولية والاتحاد الدولي وعدد من الجمعيات الوطنية من جميع أنحاء العالم في الاستجابة على نطاق واسع للاحتياجات الإنسانية، شملت توفير الغذاء والمياه والرعاية الطبية والضروريات الأخرى.

 

وصرّح الأمين العام للاتحاد الدولي السيد "الحاج آس-سي" قائلاً: "سيحشد الاتحاد الدولي قوته الجماعية المتمثلة في 189 جمعية للصليب الأحمر والهلال الاحمر من أجل تقديم مزيد من الدعم للهلال الأحمر العراقي في جهوده الرامية إلى تعزيز مساعداته للنازحين". وأضاف: "نشيد بالمجهود الاستثنائي لمتطوعي الهلال الأحمر العراقي الذين يعملون في ظل ظروف صعبة للغاية لخدمة المجتمعات المحتاجة للمساعدة. ونحن بحاجة في الوقت الراهن إلى استجابة إنسانية قوية ومكينة للحركة، مع التركيز بشكل خاص على المجتمعات الأشد ضعفاً. ونحن إذ نضع هذه الغاية نصب أعيننا، نوجّه نداءاً لزيادة المساهمات المقدّمة للحركة للاستجابة لحالة الطوارئ. 

 

وكانت بعثة اللجنة الدولية في العراق قد أعلنت في وقت سابق عن تقديمها مواد غذائية ومياه نقية للشرب وأدوية ومستلزمات طبية، وغير ذلك من المواد المخصصة للإغاثة لأعداد كبيرة من النازحين في أنحاء مختلفة من العراق.

 

ومن جهته، قال السيد إيف داكور: "اللجنة الدولية على أهبة الاستعداد لتوفير المزيد من المساعدات الإنسانية لضحايا النزاع المسلح في العراق، ولكنها في الوقت نفسه تناشد أطراف النزاع تسهيل عمل طواقم الحركة الدولية والسماح لها  بالوصول إلى المواقع التي يوجد بها أشخاص متضررون من أجل الحفاظ على حياتهم وصون كرامتهم في هذه الظروف  العصيبة".

 

وقد زار وفد الحركة الدولية مقر الهلال الأحمر العراقي والتقى الدكتور ياسين المعموري من أجل تنسيق استجابة  الحركة  لاحتياجات الأشخاص المتضررين من النزاع المسلح القائم حالياً في العراق، والإعراب عن تضامنه مع الهلال الأحمر العراقي والشعب العراقي خلال هذه المحنة. وتفقّد الوفد أيضاً مواقع  توزيع المساعدات على النازحين في بغداد حيث لاذت بها أعداد كبيرة من الأشخاص بحثاً عن مأوى.

 

وقال السيد داكور: "نعبر عن قلقنا إزاء التقارير التي أفادت بحدوث انتهاكات خطيرة للقانون الدولي الإنساني، وكذلك إزاء تزايد أعداد الأشخاص الذين تلقي أطراف النزاع  القبض عليهم وتحتجزهم. وتذكّر الحركة الدولية الأطراف المشاركة في العمليات القتالية كافة بالتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني بمعاملة الأشخاص المحرومين من حريتهم معاملة إنسانية، وبحقن دماء  المدنيين وبتجنيب الممتلكات المدنية عواقب العمليات القتالية، وبتيسير إيصال المساعدات الإنسانية إلى من يحتاجونها.

 

ويجب توفير الرعاية الطبية المناسبة للجرحى والمرضى، وتمكينهم من الحصول على الخدمات الصحية بطريقة سريعة وآمنة. ويجب احترام المرافق الطبية وحمايتها، وبذل كل الجهود الممكنة لضمان تمكين أفراد الطواقم الطبية من الاضطلاع بعملهم بلا عوائق.

 

 

الهلال الأحمر العراقي        اللجنة الدولية للصليب الأحمر                   الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر

 

 

للمزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال:

بالسيد محمد الخزاعي، الهلال الأحمر العراقي، الهاتف: 9647901111167+

أو السيد صالح دباكة، بعثة اللجنة الدولية في بغداد، الهاتف: 9647901916927+

أو السيدة رئيفة مكي، الاتحاد الدولي، منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا، الهاتف 961 70 258225­  +

أو بالسيدة ماري-سيرفان ديجونكير، مقرّ اللجنة الدولية في جنيف، الهاتف: 41795740636+

أو السيد بنوا كاربننير، الاتحاد الدولي، جنيف، الهاتف: 41792132413+

 

أو زيارة مواقعنا على شبكة الإنترنت:

اللجنة الدولية للصليب الأحمر www.icrc.org

www.ircs.org جمعية الهلال الأحمر العراقي

الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر www.ifrc.org

خريطة