متطوعونا

14 مليون متطوع في جميع أنحاء العالم هم القلب النابض للإتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر. هم مصدر قوتنا وما يميّزنا. إنّهم يساعدون في جعل العالم مكانًا أكثر أمانًا وسلامًا كل يوم.

لقد كان التطوّع جزءًا من شبكتنا منذ أن تأسس الإتحاد الدولي منذ أكثر من 150 عامًا. حتى يومنا هذا، تظلّ الخدمة التطوعية - مساعدة الآخرين من دون الرغبة في تحقيق مكاسب شخصية - أحد مبادئنا الأساسية التي توجّه كلّ العمل الذي نقوم به.

عندما تسمع بـ "الصليب الأحمر" أو "الهلال الأحمر"، قد تتخيّل أشخاصًا يُجرّون على نقالات أو يوزعون الطعام. لكن هذا ليس إلاّ النذر اليسير مما يفعله متطوعونا الرائعون. كذلك، يشارك متطوعونا في أنشطة مثل:

• إدارة خطوط هاتفية ساخنة لدعم المجتمعات المعزولة

• توفير الراحة والرعاية للأشخاص المتنقلين

• قيادة حملات صحة المجتمعات، ليعرف الناس كيف يعيشون حياة طويلة وصحية

• جهود البحث والإنقاذ، ولم شمل العائلات في أعقاب الكارثة

•إدارة برامج الشباب

والكثير الكثير.

إلى جانب تقديم الخدمات، يلعب متطوعونا دورًا أساسياً في تحسين صمود المجتمعات ووحدتها. كما أنّهم يدافعون بشدة عن الأشخاص المستضعفين. إنّ حجم ونطاق ما يقومون به وتحقيقه كل يوم في جميع أنحاء العالم أمر مذهل.

ما هو القاسم المشترك بين المتطوعين لدينا؟

A volunteer with the German Red Cross offers a warm drink and support to a homeless person on a cold night

تحفيزهم يتمّ بمساعدة الآخرين

يقوم متطوعونا بالعديد من الأنشطة المختلفة، ولكنّهم متحدون حول نفس الهدف: خدمة الإنسانية. غالبًا ما ينضمّ الأشخاص إلى جمعياتهم المحلية للصليب الأحمر أو الهلال الأحمر كمتطوعين مؤقتين في أعقاب وقوع كارثة. يستمتع الكثيرون بالتطوع لدرجة أنّهم يبقون فيها - أحيانًا لعقود عدة.

Volunteers from the Kenyan Red Cross deliver a community awareness session

هم من السكان المحليين

تتمثل أكبر نقاط قوتنا كشبكة إنسانية في أنّ متطوعينا ينتمون إلى المجتمعات التي يخدمونها. هذا يعني أنّ لديهم معرفة مباشرة بمجتمعاتهم، وهم موضع ثقة هذه المجتمعات.
The IFRC and Indonesian Red Cross are helping to prepare for and prevent the spread of diseases through our community epidemic and pandemic preparedness programme

هم متنوعون

لست بحاجة إلى أن تكون بطلًا خارقًا أو لديك الكثير من المؤهلات للتطوّع. أنت فقط بحاجة إلى الحافز والوقت الإضافي. متطوعونا متنوعون بشكل لا يصدق، ومن جميع الأعمار والخلفيات. نعتقد أنّ التنوع يجعلنا أقوى، ونرحّب بأي شخص وكل شخص للإنضمام إلينا.

A volunteer with the Hellenic Red Cross provides support to migrants on the border with Macedonia

يتطوعون بدوام جزئي

متطوعونا هم مدرسون، أولياء أمور، طلاب، ممرضات، مصرفيون، عمال بناء وفنانون - سمهم ما شئت! يخصص كل منهم وقتًا خاصاً للالتزام بالتطوع، حيث تقدّم الجمعيات الوطنية مجموعة متنوعة من الأدوار، لتناسب جميع المهارات والجداول الزمنية.

Volunteers from the Bahamas Red Cross receive training in how to provide psychosocial support from an IFRC delegate

يتلقون التدريب والدعم

يتلقى جميع المتطوعين تدريبًا تمهيديًا لمساعدتهم على فهم شبكتنا، وأدوارهم المحددة. كذلك، يمكنهم من خلال عضويتهم الوصول إلى الكثير من موارد التدريب الإضافية، والدعم من الزملاء، موظفي الجمعية الوطنية، والإتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

شاهد: 2020 ، عام لا مثيل له لمتطوعينا

تطوير المتطوعين

Italian Red Cross volunteers gather in Solferino, Italy for a training workshop on how to manage migrant reception centres

Italian Red Cross volunteers gather in Solferino, Italy for a training workshop on how to manage migrant reception centres

Photo: Italian Red Cross/Adriano Valentini

إنّ متطوعينا البالغ عددهم 14 مليونًا يجعلون من الإتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر قوة إنسانية فريدة في العالم. نحن ملتزمون بدعمهم وبتوفير الأدوات والموارد التي يحتاجونها للإزدهار ودعم مجتمعاتهم بشكل أفضل.

إذا كنت عضواً في جمعية وطنية، يمكنك الوصول إلى الموارد للعمل التطوعي على Fednet.

Latest