أزمة المناخ

لا يمثّل تغيّر المناخ تهديدًا لمستقبل كوكبنا فحسب، بل إنّه يدفع بالفعل إلى أزمات إنسانية في جميع أنحاء العالم. نحن ندعو إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لإنقاذ الأرواح الآن وفي السنوات المقبلة.

دعوتنا للعمل حول أزمة المناخ

يعتبر أعضاء الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر أزمة المناخ واحدة من أكبر التهديدات الإنسانية التي تواجه المجتمعات في جميع أنحاء العالم حاليًا.

هناك حاجة إلى خطوات عاجلة لتقليل الاحترار المتزايد لغلافنا الجوي وللتعامل بشكل أفضل مع المخاطر المتزايدة من الأحداث المناخية المتطرفة الناتجة عن الاحترار.

ندعو الحكومات والشركاء الآخرين إلى:

  • ضمان التركيز على الأشخاص الأكثر ضعفاً والأماكن الأقل قدرة على التكيّف مع تغيّر المناخ، بحيث يتمّ الوصول إليهم وإطلاعهم وإشراكهم في القرارات والخطط العالمية والوطنية والمحلية، وتلبية احتياجاتهم. 
  • زيادة التمويل للتكيّف والمرونة بقيادة محلية، وتحقيق التوازن المتفق عليه من خلال تخفيف التداعيات، ودعم الجمعيات الوطنية والجهات الفاعلة المحلية الأخرى للوصول إلى التمويل المتعلّق بالمناخ. 
  • تعزيز الترابط بين المقاربات الإنسانية والإنمائية والبيئية والمناخية من خلال دمج إدارة المخاطر لبناء القدرة على التكيّف مع المناخ، وتعزيز قوانين وسياسات الكوارث والمناخ، وترجمة الإلتزامات العالمية إلى إجراءات عملية على المستويين الوطني والمحلي.
  •  إتاحة المزيد من الإجراءات الإستباقية والمبكرة للحدّ من آثار الصدمات والضغوط المناخية السريعة والبطيئة.
  •  تعزيز الإستدامة البيئية في القطاع الإنساني من خلال حماية البيئة، وتقليل الإنبعاثات الناتجة عن سير العمليات الإنسانية.

أزمة المناخ في عملنا

أحدث التطورات

إعصار بيريل: بالنسبة للجزر المتضررة بشدة، أتى الاستعداد بثماره من خلال الاستجابة السريعة، إلا أن التعافي صعبًا بسبب الأضرار واسعة النطاق.

إعصار بيريل: بالنسبة للجزر المتضررة بشدة، أتى الاستعداد بثماره من خلال الاستجابة السريعة، إلا أن التعافي صعبًا بسبب الأضرار واسعة النطاق.

| مقال

تزايد الاحتياجات الإنسانية في أعقاب إعصار بيريل "غير المسبوق"، مما يشير إلى واقع جديد في منطقة البحر الكاريبي

تزايد الاحتياجات الإنسانية في أعقاب إعصار بيريل "غير المسبوق"، مما يشير إلى واقع جديد في منطقة البحر الكاريبي

| بيان صحفي

بطلات زراعة الأشجار في سيراليون: قيادة المعركة ضد تغير المناخ من خلال زراعة الشتلات

بطلات زراعة الأشجار في سيراليون: قيادة المعركة ضد تغير المناخ من خلال زراعة الشتلات

| مقال

موجات الحرّ القاتلة في أمريكا الوسطى – أكثر احتمالاً بـ 35 مرة بسبب تغير المناخ وأربعة أضعاف ما كانت عليه في عام 2000

موجات الحرّ القاتلة في أمريكا الوسطى – أكثر احتمالاً بـ 35 مرة بسبب تغير المناخ وأربعة أضعاف ما كانت عليه في عام 2000

| بيان صحفي
تصفّحوا المزيد من الأخبار، البيانات الصحفية والخطابات

شاركوا معنا

هل ترغبون في مشاركة آرائكم والانضمام إلينا في دعم المتطوعين والعاملين في مجال الصحة المجتمعية والرعاية الصحية المجتمعية؟ انقروا هنا للتواصل معنا.