روسيا وأوكرانيا: نزاع مسلح دولي

بعد مرور أكثر من عامين على النزاع المسلح الدولي في أوكرانيا، لا يزال الدمار يؤثر على كل جانب من جوانب حياة الناس. العديد من الملايين الذين فروا غير قادرين على العودة إلى ديارهم، أما الذين بقوا فيواجهون ظروفًا صعبة جداً بسبب محدودية إمكانية الحصول على المياه والتدفئة والرعاية الصحية والخدمات الأساسية الأخرى. التأثيرات على الصحة النفسية ما زالت تزداد، سواء للأشخاص داخل أو خارج أوكرانيا. وقد وجدت دراسة حديثة، بتكليف من الاتحاد الدولي، أن أكثر من نصف الأشخاص المتضررين لا يزال لديهم احتياجات عاجلة لم تتم تلبيتها، مما يجبر الكثيرين على تحمّل الديون أو قبول وظائف منخفضة الأجر أو خطرة أو تعرضهم للتهميش. من خلال نداء الطوارئ هذا، يواصل الاتحاد الدولي بدعم الصليب الأحمر الأوكراني والجمعيات الوطنية الأخرى في المنطقة التي تقف جنبًا إلى جنب مع المجتمعات المحلية، وتقدم مساعدات إنسانية بالغة الأهمية وطويلة الأجل لتلبية مجموعة واسعة من الاحتياجات.

After a bridge to Demydiv, Ukraine was damaged in hostilities in April 2022, Ukrainian Red Cross emergency response team volunteers built a crossing over the river and helped evacuate more than 15,000 people.
Funding icon
800,000,000
التمويل بالفرنك السويسري المطلوب لمساعدة الاكثر ضعفاً
Helping hands icon
472,442,418
التمويل الحالي بالفرنك السويسري
مساعدتكم مطلوبة
تبرّعوا

اكتشفوا مزيد من المعلومات حول حالة الطوارئ هذه و منصة عملياتنا للطوارئ

بعد مرور عامين، الاحتياجات الانسانية في ازدياد

شفاء الجروح غير المرئية الناجمة عن الصراع

متطوعة في جمعية الصليب الأحمر الأوكراني تواسي امرأة من أوكرانيا متأثرة بالنزاع المسلح الدولي المستمر.

متطوعة في جمعية الصليب الأحمر الأوكراني تواسي امرأة من أوكرانيا متأثرة بالنزاع المسلح الدولي المستمر.

صورة: جمعية الصليب الأحمر الأوكراني

لدى الاضطرابات، التي تغيّر حياة الناس والناتجة عن النزاعات المسلّحة، تأثير هائل على الصحة النفسية. ولذلك، لا يقدم موظفو ومتطوعو الصليب الأحمر والهلال الأحمر الدعم المادي الأساسي فحسب، بل يقدمون أيضًا الدعم في مجال الصحة النفسية، والدعم النفسي الاجتماعي الذي يعد بالغ الأهمية لمساعدة الناس على التأقلم والتعافي.

في بعض الأحيان يكون الأمر مجرد أذن صاغية: مساعدة الناس على شفاء الجروح غير المرئية والقضاء على الوصمة التي غالبًا ما تجعل الناس يشعرون بالخوف من البحث عن خدمات الصحة النفسية. ويعني ذلك في بعض الأحيان توفير مكان آمن أو خطوط ساخنة يمكن للأشخاص اللجوء إليها عندما يحتاجون إلى التحدث.

ولهذا السبب اتحدت جمعيات الصليب الأحمر الوطنية في أوكرانيا و24 دولة أوروبية أخرى مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ومركز الدعم النفسي الاجتماعي التابع للاتحاد الدولي، لتوفير خدمات الصحة النفسية، والدعم النفسي الاجتماعي. بتمويل من مبادرة EU4Health التابعة للاتحاد الأوروبي، تتضمن هذه الخدمات خطوطًا ساخنة خاصة يعمل بها متخصصون مدربون يتحدثون الأوكرانية. وبعض الأشخاص الذين يقدمون أو ينسقون هذه الخدمات هم أنفسهم لاجئون. 

"لقد ساعدنا 18 مليون شخص" لكن الاحتياجات لا تزال هائلة

شاهدوا: فيديوهات حول استجابتنا للأزمة الأوكرانية

أحدث التطورات

الشعور بانعدام المستقبل: البيانات الجديدة تُظهر مدى خطورة تحديات الصحة النفسية للأوكرانيين

الشعور بانعدام المستقبل: البيانات الجديدة تُظهر مدى خطورة تحديات الصحة النفسية للأوكرانيين

| بيان صحفي

بيان الاتحاد الدولي بشأن الصليب الأحمر الروسي

بيان الاتحاد الدولي بشأن الصليب الأحمر الروسي

| مقال

الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ينشر الاستنتاجات المتعلقة بأمين عام الصليب الأحمر البيلاروسي: دعوة للإقالة

الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ينشر الاستنتاجات المتعلقة بأمين عام الصليب الأحمر البيلاروسي: دعوة للإقالة

| مقال

بيان: رداً على زيارة الأمين العام للصليب الأحمر البيلاروسي إلى لوهانسك ودونيتسك وتصريحاته لوسائل الإعلام

بيان: رداً على زيارة الأمين العام للصليب الأحمر البيلاروسي إلى لوهانسك ودونيتسك وتصريحاته لوسائل الإعلام

| مقال
عرض المزيد من الأخبار، والبيانات الصحفية والخطابات

قوموا بتنزيل الصور، الفيديوهات، والوثائق من shaRED (مكتبة الوسائط المتعددة عبر الإنترنت) التابعة للإتحاد الدولي

قوموا بتنزيل لقطات B-roll من غرفة أخبار الإتحاد الدولي

دليل الجمعيات الوطنية