الاتحاد الدولي يكثف جهود الإغاثة استجابة لزلزال كارنالي في نيبال: إطلاق نداء طوارئ

Nepal Red Cross and community members inspect the earthquake damage

الصليب الأحمر النيبالي وأفراد المجتمع المحلي يتفقدون الأضرار الناجمة عن الزلزال

صورة: الصليب الأحمر النيبالي

كاتماندو/ كوالالمبور/ جنيف، 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2023 - أطلق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (IFRC) نداء طوارئ لجمع 5 ملايين فرنك سويسري، بهدف توسيع نطاق جهود الإغاثة والاستجابة التي تبذلها جمعية الصليب الأحمر النيبالي.

يوم الجمعة الماضي، ضرب زلزال بقوة 6.4 درجات غرب نيبال، قبل منتصف الليل بقليل، مما تسبب في أضرار كبيرة. ويعد الزلزال، الذي كان مركزه قرية راميداندا، بمنطقة جاجاركوت في مقاطعة كارنالي، الأحدث في سلسلة من الأحداث الزلزالية التي أثرت على المنطقة هذا العام. تشير التقديرات إلى أن 38,000 عائلة تأثرت بالزلزال، بما في ذلك حوالي 30,000 منزل مدمّر أو متضرر.

منذ وقوع الكارثة، تعمل جمعية الصليب الأحمر النيبالي (NRCS)، بدعم من الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (IFRC) وشركاؤه، مع السلطات المحلية. إنهم يدعمون عمليات البحث والإنقاذ، ويقدمون الإسعافات الأولية، والدعم النفسي والاجتماعي، وخدمات الإسعاف، والإغاثة الفورية للمتضررين.

بعد وقوع الزلزال، خصص الاتحاد الدولي مبلغ 775,395 فرنك سويسري من صندوق الطوارئ للاستجابة للكوارث (DREF) لدعم الأسر المتضررة. كما تعهدت الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر، والشركاء المحليين، بتقديم الدعم في هذا المرحلة الحرجة.

وقال هيرفيه غازو، منسق البرامج بالاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، والمتحدث الرسمي في كاتماندو:

"لقد كانت جمعية الصليب الأحمر النيبالي متواجدة على الأرض منذ اليوم الأول. إنهم يقدمون الخدمات الإسعافية، والإغاثة، في المناطق الجبلية المتضررة التي يصعب الوصول إليها، بدعم من الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر وشركاؤه. وبينما نسابق الزمن للوصول إلى الفئات الأكثر ضعفاً، فإن الاتحاد الدولي اطلق نداءً لدعم الأسر المتضررة من الزلزال، لا سيما مع اقتراب فصل الشتاء في نيبال.

يتعهد الاتحاد الدولي وشركاؤه بتقديم الدعم المتواصل لجمعية الصليب الأحمر النيبالي طوال عملية الاستجابة، بينما يعملون على مساعدة الأسر المتضررة في المنطقة."

تعمل جمعية الصليب الأحمر النيبالي بشكل وثيق مع السلطات النيبالية، باستخدام علاقاتها الراسخة، لتسريع عملية تسليم المساعدات. وتشمل الجهود الحالية توزيع المواد الأساسية مثل الخيام، والبطانيات، والفرشات، والاستعداد في المستشفيات لأي احتياجات عاجلة لإمدادات الدم المتبرع به. ويتم أيضًا تقديم الدعم لأولئك الذين فقدوا أحباءهم من خلال خدمات الدعم النفسي والاجتماعي التي يقدمها متطوعو جمعية الصليب الأحمر النيبالي وفرق الاستجابة.

في الوقت الحالي، يتم تقديم المساعدات الفورية، إلا أن آلاف العائلات المتضررة لا تزال في أماكن مفتوحة، من دون مأوى بديل، وفي خوف من حدوث هزة أرضية أخرى. مع حلول فصل الشتاء، أصبحت الملاجئ وأساسيات التدفئة ضرورية جداً.

 

مزيد من المعلومات

لمزيد من المعلومات حول استجابتنا لزلزال نيبال، تفضلوا بزيارة الموقع الإلكتروني لجمعية الصليب الأحمر النيبالي أو صفحة نداء الطوارئ الذي اطلقه الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

لطلب مقابلة، يرجى التواصل مع [email protected]

 

في نيبال:

هيرفيه غازو: 0097714285843

 

في كوالالمبور:

أفريل رانسس: 0060192713641

 

في جنيف:

توماسو ديلا لونغا: 0041797084367

مريناليني سانثامام: 0041763815006

البيانات الصحفية ذات الصلة

زلازل تركيا وسوريا: الاتحاد الدولي يسلّط الضوء على النقص الحاد في التمويل لجهود التعافي

زلازل تركيا وسوريا: الاتحاد الدولي يسلّط الضوء على النقص الحاد في التمويل لجهود التعافي

| بيان صحفي

الصليب الأحمر يستجيب فورًا بعد زلزال اليابان

الصليب الأحمر يستجيب فورًا بعد زلزال اليابان

| بيان صحفي

أزمة تلو أزمة: زلازل مدمرة تضرب أفغانستان بينما يدعو الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر إلى تقديم دعم عاجل

أزمة تلو أزمة: زلازل مدمرة تضرب أفغانستان بينما يدعو الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر إلى تقديم دعم عاجل

| بيان صحفي

شهر واحد على زلزال المغرب: العائلات المتضررة في سباق مع الوقت استعداداً للشتاء

شهر واحد على زلزال المغرب: العائلات المتضررة في سباق مع الوقت استعداداً للشتاء

| بيان صحفي
اطلع على مزيد من البيانات الصحفية