تقرير الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ؛ الاتحاد الدولي: "هذه دعوة للتغيير. ليس هناك وقت للتأخير"

A woman in Kurunegala District, Sri Lanka tends to her farmlands. She has received help from the Sri Lanka Red Cross Society to adopt better water management practices so she can still produce enough crops even in drier conditions.

امرأة في منطقة كورونيغالا، سريلانكا ، تعتني بأراضيها الزراعية. تلقت مساعدة من جمعية الصليب الأحمر السريلانكي لاعتماد ممارسات أفضل لإدارة المياه حتى تتمكن من إنتاج ما يكفي من المحاصيل، حتى في ظروف الجفاف.

صورة: الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر / Power of Play

جنيف، 20 مارس/آذار 2023 - يمكن أن تُنسب الاقتباسات التالية إلى إيرين كوغلان دي بيريز ، وهي كاتبة رئيسية لأحد التقارير الأساسية من التقرير التوليفي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) الصادر اليوم، وخبيرة في مجال التغير المناخي في الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

"هذا التقرير هو تذكير صارخ بما نشهده نحن، الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ، ونحذره بشأنه منذ سنوات: إن تغير المناخ يقود الأزمات الإنسانية والمعاناة الإنسانية في جميع أنحاء العالم. النافذة تغلق، إلا أن التقرير يوضح أيضًا أن الوقت لم يفت بعد. لقد حان الوقت لأن يتخذ المجتمع الدولي إجراءات عاجلة للحد من الانبعاثات للبقاء دون حد الاحترار البالغ 1.5 درجة مئوية، والعمل مع المجتمعات للتكيف والتأهب لتأثيرات تغير المناخ.

المثير للاهتمام في هذا التقرير هو أننا نتحدث عادة عن مواضيع مختلفة متعلقة بأزمة المناخ بشكل منفصل، مثل تقليل الانبعاثات، أو التكيف بهدف إنقاذ الأرواح، أو الاستجابة للخسائر والأضرار. يعترف هذا التقرير بأنه يجب القيام بكل الإجراءات في نفس الوقت، ويقدم خارطة طريق لكيفية تحقيق ذلك. خارطة الطريق هذه ليست بسيطة، بحيث أنها لا تقتصر على اجراء بعض التغييرات الطفيفة بل هي دعوة إلى التحول، دعوة الى تغيير المجتمع بشكل جذري لتحقيق تنمية ذات قدرة على الصمود في وجه المناخ.

إن الاتفاق الأخير في COP27 بشأن انشاء آلية تمويل لتعويض المتضررين عن الخسائر والأضرار في البلدان الضعيفة هو خطوة إلى الأمام مرحب بها. ومع ذلك، فإن التقدم المحرز في التكيف مع المناخ لا يزال غير متساوٍ ، بحيث هناك فجوات بين ما هو مطلوب وما تم تحقيقه الى الآن، ويشعر بهذه الفجوات أولئك الذين يعيشون في البلدان المنخفضة الدخل.

هناك حاجة إلى مزيد من التعهدات المالية، ويجب أن تصل الأموال إلى المجتمعات الأكثر تضررًا ، وأن تكون مرنة وقابلة للتنبؤ، بهدف الاستثمار في حلول مثل أنظمة الإنذار المبكر المرتبطة بخطط العمل المجتمعية، وذلك لمنع التأثيرات المناخية والاستجابة لها ".

 

لطلب مقابلة أو لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

[email protected]

في جنيف: توماسو ديلا لونجا، 0041797084367

في واشنطن: ماري كلوديت، 00120209998689

البيانات الصحفية ذات الصلة

البرازيل بعد مرور شهر: الصليب الأحمر يدعو إلى مواصلة الدعم مع استمرار الفيضانات وتدهور الظروف

البرازيل بعد مرور شهر: الصليب الأحمر يدعو إلى مواصلة الدعم مع استمرار الفيضانات وتدهور الظروف

| بيان صحفي

الاتحاد الدولي يطلق نداء طوارئ في الوقت الذي تواجه فيه منغوليا أقسى شتاء منذ 50 عامًا

الاتحاد الدولي يطلق نداء طوارئ في الوقت الذي تواجه فيه منغوليا أقسى شتاء منذ 50 عامًا

| بيان صحفي

الشراكة المبتكرة بين الاتحاد الدولي ومنظمة الحفاظ على الطبيعة تعمل على تجهيز المجتمعات الكاريبية لمك

الشراكة المبتكرة بين الاتحاد الدولي ومنظمة الحفاظ على الطبيعة تعمل على تجهيز المجتمعات الكاريبية لمك

| بيان صحفي

مؤتمر الأطراف للمناخ COP28: غياب الإلحاح، والتمويل والاجراءات اللازمة

مؤتمر الأطراف للمناخ COP28: غياب الإلحاح، والتمويل والاجراءات اللازمة

| بيان صحفي
اطلع على مزيد من البيانات الصحفية